منظمة شركاء اليمن الدولية تختم الورشة التدريبية الحوارية في التخطيط الاستراتيجي التكاملي لقطاع الخدمات في محافظة المهرة.

 

 


جديد تعز برس

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

ة. المهرة _لميس الأصبحي اختتمت اليوم الثلاثاء 29 ديسمبر الورشة التدريبية الحواريةالاولى في التخطيط الاستراتيجي التكاملي لقطاع الخدمات بقاعة الزعفران بمدينة الغيضة عاصمة محافظة المهرة ورشة التدريب الحوارية استمرت 6 ايام بمشاركة 22 منظمة ومؤسسة مجتمع مدني بالإضافة إلى المكاتب التنفيذية بالسلطة المحلية بمحافظة المهرة وهدفت إلى تعزيز الاستقرار المحلي. وفي ختام الورشة تحدث الدكتور فهد عبد المؤمن عبد الله نائب مدير منظمة شركاء اليمن الدولية أن المشاركين تلقوا خلال الورشة التدريبية مهارات مختلفة ومتنوعة ومتكاملة بهدف دعم الاستقرار وتعافي قطاع الخدمات في محافظة المهرة وبالتحديد المنطقة المستهدفة هي عاصمة المحافظة مدينة الغيضة وكان هناك تدريب في مجال التخطيط التكاملي لمدة يومين وتدريب اخر في مجال إدارة النزاعات والوساطة لمدة يومين أيضا.كما كان لموضوع الحكم الرشيد يومين آخرين تم تدريب المشاركين عليه وأشار الدكتور فهد إلى أن أهم ما خرجت به الورشة التدريبية هو مصفوفة متكاملة لتدخلات ستعمل المنظمة على دعم البعض منها من خلال التعامل والشراكة مع القطاع الخاص والسلطة المحلية. وقال إن المشروع يأتي في إطار دعم وتعزيز الاستقرار في المحافظات التي تخضع لسلطة الشرعية وهي محافظات المهرة شبوة مأرب وحضرموت، والمرحلة الأولى كانت في حضرموت ويتم الآن ترتيب لدعم مبادرات مختلفة منها دعم وتمكين الشباب و دورات أخرى لبناء قدرات اللجان المجتمعية التي تساعد في عملية تنظيم وتعزيز الاستقرار بعاصمة المحافظة المكلا إلى جانب دعم القطاعات الأخرى قطاع الخدمات مثل صندوق النظافة. و عن تفاعل المتدربين اوضح الدكتور" فهد عبدالمؤمن عبدالله "كان المتدربين متفاعلين بشكل كبير والكل شارك بصورة كبير ة حيث وجدت ملاحظات حول المشاريع التي تعثرت ولمسنا بمحافظة المهرة أن السلطة المحلية تتميز بأنها فاعلة وتعمل بكل ادواتها داخل المحافظة والمشاركين قدموا رؤى وأفكار وخطط لمشاريع مستقبلية من أجل تعافي قطاع الخدمات بمديرية الغيضة. وقال إنه خلال الاربع الأيام القادمة ستعقد لقاءات بين القطاع الخاص والقطاع العام والسلطة المحلية لأجل تعزيز الشراكة بين الجميع ونحن في شركاء اليمن بدأنا به في إطار المحافظات المستهدفة من أجل تعزيز الشراكة و خلق حوار بين القطاع الخاص ومؤسسات الدولة. وأشاد مدير مديرية الغيضة سالم عوض بمخرجات الورشة التدريبية وما حققته طوال الأيام الستة من تفاعل إيجابي سينعكس على الواقع العملي من خلال التخطيط الاستراتيجي وتعزيز العلاقة بين المجتمع المدني والقطاع الخاص ومؤسسات الدولة لينعكس ذلك على قطاع الخدمات المرتبطة بالمواطن. من جهته نائب مدير مكتب التخطيط والتعاون الدولي الأستاذ علي بن محيسن أكد على أهمية مثل هذه الدورات في أحداث تحول إداري وفني يساهم في تحسين أداء المؤسسات الحكومية ومنظمات المجتمع المدني مشيدا بدور السلطة المحلية في دعم هذا التوجه وسرعة الاستجابة لاي دورات وورش عمل تستهدف تأهيل الكوادر وتنمية الموارد البشرية. داعيا منظمات المجتمع المدني الدولية إلى الاهتمام بمحافظة المهرة وخصها بالمزيد من الدورات وورش العمل المتخصصة لأنها مازالت محافظة بكر وتحتاج إلى الرعاية المستمرة. و قدم بن محيسن شكره وتقديره للجهات الداعمة وخص بالشكر منظمة شركاء اليمن الدولية على رعايتها وتمويلها لهذا البرنامج التدريبي. وفي ختام الدورة التدريبية تم تكريم وتسليم شهادات للمشاركين في الدورة مع أخذ صور تذكارية جماعية. حضر ختام الدورة التدريبية الأستاذ عبدالحكيم احمد العفيري المدير التنفيدي لمنظمة شركاء اليمن الدولية،والاستاذ ابراهيم محمد مساعد البرامج ،و مدير المنح بالمنظمة الأستاذ عاطف أحمد الهمداني.