الشيخ سلطان البركاني يتفقد عدد من المشاريع في حضرموت ويرأس اجتماعا لمختلف المكونات والوجاهات الاجتماعية

قام رئيس مجلس النواب الشيخ سلطان البركاني، ومعه نائب رئيس المجلس المهندس محسن باصرة، ومحافظ محافظة حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء فرج سالمين البحسني، وعضو مجلس النواب حسين السوادي بزيارة النصب التذكاري لشهداء حضرموت ، ووضع إكليلًا من الزهور وقرأة الفاتحة على أرواح الشهداء الذين قدموا أرواحهم فداءً للوطن في مواجهة الارهاب والتخلص منه وان ينعم المواطن بالامن والامان في حضرموت، وما يمثله ذلك من رمزية وطنية لمدينة المكلا ومحافظة حضرموت 

إلى ذلك زار رئيس مجلس النواب الشيخ سلطان البركاني، المجمع السياحي لنادي الضباط،، بمنطقة خلف بمدينة المكلا، للإطلاع على سير الأعمال الإنشائية الجارية في المجمع.

 

 


جديد تعز برس

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 


 

وخلال الزيارة استمع الشيخ البركاني، من مهندسي المشروع، إلى شرحٍ وافٍ حول سير العمل في مكونات المشروع الذي تبلغ مساحته الإجمالية 30045.4 متر مربع، ويشمل فندق سياحي (خمسة نجوم) وصالات أفراح تتسع لنحو 2500 شخص، ومبنى نادي الضباط، ومبنى رجال الأعمال، ومبنى مجمّع المطاعم السياحية.

وأشار  إلى أن هذا المجمّع جمع بين السياحة والاقتصاد والترفيه ونادي للضباط تقديراً لتضحياتهم وما قدموه من خدمات جليلة في سبيل الحفاظ على الأمن والاستقرار، مشيداً بالتصاميم الهندسية وسرعة الانجاز للمشروع وتميّزه بما سيقدمه من خدمات

وأكد أن هذا المشروع يعد مفخرة لعموم اليمن وحضرموت، ويضاف لرصيد إنجازات السلطة المحلية بالمحافظة من خلال حرصها على إنشائها المشروع.

وقد عبر محافظ حضرموت عن شكره وتقديره لزيارة رئيس محلس النواب ومرافقوه وتحدث عن اهمية المشروع وقيام السلطة المحلية بتمويله ذاتيا واعلن فور الانتهاء منه انه سيقدم إهداء الى فخامة رئيس الجمهورية الذي يعطي حضرموت كل اهتمامه ويذلل كل الصعوبات التي تعترض طريق التطور والبناء والخدمات فيها 

و اطلع البركاني، على مشروع البرج الطبي للمستشفى العسكري،المزمع اقامته الذي سيتم تنفيذه في مساحة إجمالية تقدر بـ5007 متر مربع، والمراحل المتوقعة لإنجازه، والخدمات النوعية التي سيقدمها المشروع.

وزارا المبنى الخاص بالمراحل الاولية للمستشفى العسكري الذي تم انشاؤه الانتهاء العديد من اقسامه والبدء بتجهيزاتها واشاد بالدور التنفيذي الذي تقوم به السلطة المحلية المستشفى العسكري بالمنطقة العسكرية الثانية، وطاف بأقسام العناية المركزة والعيادة والمختبر والأشعة وأقسام الترقيد والعمليات.

وفي إطار زيارته لمحافظة حضرموت التقى البركاني عصر  اليوم بممثلي القوى السياسية والشخصيات الاجتماعية والأكاديمية ومدراء المكاتب التنفيذية والناشطين والمشائخ 

وفي بداية اللقاء رحب محافظ حضرموت باسمه وباسم ابناء المحافظة بزيارة رئيس مجلس النواب ومرافقوه الى حضرموت، معبراً عن سعادته بهذه الزيارة للاطلاع عن كافة القضايا المتعلقة بحياة ومعيشة المواطنين عن قرب وفي مقدمتها ملف الكهرباء والجانب الاقتصادي، واكد المحافظ ان حضرموت فتحت قلبها لكافة ابناء اليمن في ظل ظروف الحرب واحتضنت النازحين من ابناء المحافظات، مثمنا الرعاية الكاملة لفخامة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي، ومشيدا بدور  التحالف العربي وما يقدمونه من دعم ومساندة لاشقائهم.

 بعد ذلك استمع الحاضرون الى الكلمة التي القاها رئيس مجلس النواب والتي نقل في مستهلها تحيات فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية لأبناء حضرموت، لافتا بان هذا اللقاء يتم من اجل اليمن وحضرموت.

 وأشاد بمستوى الأمن والاستقرار في محافظة حضرموت والإنجازات التي تحققت فيها على مختلف الصعد من تعزيز الحالة الأمنية وحماية الممتلكات العامة والخاصة والحقوق والحريات وتجسيد القانون والحضور اللافت للدولة.

 وأثنى رئيس المجلس  على مواقف أبناء حضرموت الوطنية وتجاوزهم للخلافات السياسية والتي انعكست على حياتهم أمنًا واستقرارًا، داعيًا إياهم إلى التكاتف ودعم أجهزة الدولة للحفاظ على الأمن والاستقرار وفرض هيبة الدولة. 

وتطرق إلى معاناة أبناء الشعب اليمني في المحافظات التي تسيطر عليها مليشيات الحوثي الانقلابية من ظلم وإرهاب ومصادرة للحقوق والحريات، وما تتعرض له المراة والطفل من انتهاكات وسلب للحقوق والحريات، مشيراً إلى رفض مليشيا الحوثي لكافة مبادرات السلام، واستمرار تعنتها وتصعيدها العسكري في مختلف الجبهات اليمنية.

وتحدث عن الاوضاع الاقتصادية  والمعيشية التي يعاني منها المواطنون نتيجة الحرب التي اشعلتها مليشيات الحوثي ونهبها لاموال وموارد وممتلكات الدولة .

وقال إن هناك اجتماعات عاجلة ومهمة للهيئات القيادية  العليا للدولة لمناقشة الأوضاع الاقتصادية والمعيشية وإيجاد حلول عاجلة لإنهاء هذه المعاناة. 

وقدر رئيس مجلس النواب تقديرًا عاليًا الدور الكبير للمملكة العربية السعودية ووقوفها الكامل مع الشعب اليمني،  مؤكدًا أن اليمن والمملكة في خندق واحد للقضاء المشروع السلالي الحوثي.

 وأضاف: سيتم تشكيل مجموعة من اللجان في مجلس النواب لمناقشة المواضيع الهامة مع الحكومة، ووعد بنقل رسائل الحضور لفخامة رئيس الجمهورية عبدربه منصور هادي صاحب القرار الأول، مطالبًا الجميع بالمساهمة بوضع المقترحات والحلول. 

واستمع رئيس المجلس، إلى مداخلات الحاضرين، التي عبرو من خلالها عن امتنانهم وتقديرهم لهذه الزيارة وتواجدهم في محافظة حضرموت، متمنين تكرار مثل هذه الزيارة التي تناقش أوضاعهم وهمومهم وتسهم في تخفيف وطأة الأعباء المعيشية جراء الحرب الشعواء التي تخوضها مليشيا الحوثي المدعومة إيرانيًا، كما استمع الى جملة من القضايا والموضوعات المرتبطة بالخدمات والاوضاع الاقتصادية والمعيشية.